This is an old archived version of Birzeit University website. Here, it is not possible to change content or submit forms. For more updated information, please visit our current website.

دائرة الإعلام تنظم لقاء أدبياً حول كتاب "الربيع العربي الرقمي"

الثلاثاء
كانون الأول 8, 2015
حجم الخط A A A

 

نظمت دائرة الإعلام في جامعة بيرزيت اليوم الإثنين 7 كانون الأول 2015، لقاء أدبي مع البروفيسور الفرنسي ايف كيخانو مؤلف "كتاب الربيع العربي الرقمي" وترجمة ولاء سمارة خريجة جامعة بيرزيت، الذي بيبين الوجه الأخر للعالم العربي للعالم الأوروبي.

فأوضح كيخانو أن الكتاب يعرض فكرة محورية أساسها تفتح هويات وثقافت رقيمة جديدة شكلت الجذور الحقيقية للربيع العربي، يفترض أن هناك عروبة جديدة تشكلت من خلال الانترنت والإعلام الحديث وهي ليست نتاج جيل رقمي بل هو امتداد لسلسلة أحداث تاريخية تراكمت.

حيث يتسلسل الكتاب بتاريخ تشكل الهوية العربية منذ عصر النهضة في القرن التاسع عشر وحتى يومنا هذا، وبحسب الكاتب فإن هذا الكتاب هو تصحيح لرواية الإعلامية التي اكتفت التبجل باستتثنائية الربيع العربي والدور التحريري لوسائل الإعلام الإجتماعي المفبكرة أمريكياً، فالكتاب يجيب عن عدة أسئلة رئيسية في محاوره الخمسة: منذ بدأ استخدام الانترنت في العالم العربي، ولماذا أهدت أمريكا الإنترنت للعالم العربي، وما هي أثار تبني الأدوات الرقمية على اللغة العربية وحضور الجسد وممارسة الشباب السياسية وطريقة تعبيره عن نفسه، هل تغيرت النظرة الاستشراقية الى العالم العربي بعد هذه الإنتفاضات، وهل نحن أمام ثورة حقيقية فعلأ، ليختتم  الكتاب بالتساؤل حول سبب تأثر البلاد العربية دون سواها بوسائل الإعلام الحديثة: لماذا ولد الربيع العربي من رحم عربي.

يذكر أن الكتاب يعد الإصدار الأول للمترجمة، وهو يقع في 140 صفحة ، ويضم خمسة فصول، تضمن الفصلين الأول والثاني تاريخ تطور الانترنت العربي تحت عنوان: الشباب العربي يحول الصحراء الرقمية الى جنة، وكيف كان الويب العربي قبل حلول ربيعه. كما عقد الكاتب مقارنة بين المتفائلين والمتشائمين بدور الانترنت في المظاهرات العربية، الفصل الثالث تحت عنوان: حزب التفاؤل السيبراني والثورات الاسطورية في تونس والقاهرة، الرابع: الجانب الخفي للانترنت: حزب التشاؤم السيبراني، ثم اختتم الكاتب الفصل الخامس: الجذور الرقمية للثورات العربية بسؤال: “لماذا ولد الربيع من رحم عربي”؟

    جميع الحقوق محفوظة © 2019 جامعة بيرزيت