This is an old archived version of Birzeit University website. Here, it is not possible to change content or submit forms. For more updated information, please visit our current website.

دائرة العلوم الإجتماعية والسلوكية تنظم حلقة نقاش حول مفهوم الصمود في التحقيق

الثلاثاء
كانون الأول 22, 2015
حجم الخط A A A

نظمت دائرة العلوم الإجتماعية والسلوكية ضمن مساق "قراءة انثروبولوجية في الحركات الثورية"، اليوم الثلاثاء 22 كانون الأول 2015، حلقة نقاش قدمها الأسير المحرر الدكتور أحمد قطامش، حول مفهوم وممارسة الصمود في التحقيق.

حيث عرض قطامش تجارب التحقيق التي عايشها في أقبية السجون الإسرائيلية، وخاصة خلال فترة التسعينات، مشيراً أن نظرية التحقيق تعتمد على ثلاثة ركائز: الخوف والتجاوب ووسائل الضغط والتعذيب، حيث تم احصاء  ما يزيد عن 130 وسيلة تعذيب في زنازين الأحتلال، إلى جانب أن وتيرة وسائل التحقيق مرهونة بالشخص أو بالقضية نفسها.

وأوضح قطامش أن أول قاعدة في التحقيق، هي عدم الإمساك بالقلم، فإمساكه يعني بداية والقبول بالإعتراف، فكانت فلسفته تتمحور حول تحدي الإحتلال حتى بالأمور الصغيرة، فتم حرمانه لمدة 12 يوماً من النوم، وسمح له فيما بعد بالنوم لمدة 6 ساعات في اليوم على ثلاث مراحل، إلى جانب رفضه أي علاجات أو معاينات من الإحتلال طوال الثلاث أشهر في التحقيق، بالإضافة إلى أنه عرض المرات الأربعة التي أغمي فيها أثناء التحقيق.

يذكر أنه قد صدر كتاب لقطامش بعنوان " لن ألبس طربوشكم"، يسرد فيه أحداث التحقيق معه في عدة محطات للتحقيق التابعة لجهاز مخابرات الإحتلال الإسرائيلي، حيث يبدأ من لحظات الإعتقال الأولى و ينتهي باستخلاصات عامة عن طبيعة الحياة تحت الإحتلال ودوافع المقهورين إلى الحرية وإن كانت بوسيلة العنف.

    جميع الحقوق محفوظة © 2019 جامعة بيرزيت