This is an old archived version of Birzeit University website. Here, it is not possible to change content or submit forms. For more updated information, please visit our current website.

طلبة الجامعة يدعمون القطاع الصحي الفلسطيني

الأربعاء
شباط 13, 2013
حجم الخط A A A

نظم  قسم العمل التعاوني في عمادة شؤون الطلبة يوم الاحد 16 كانون الاول 2012 ، وضمن نشاطاته التطوعية التي ينفذها وبمشاركة جمع غفير من طلبة الجامعة مشروع رسم البسمة على وجوه المرضى للسنة السادسة على التوالي بالتعاون مع وحدة العمل التطوعي في وزارة الصحة، حيث تهدف هذه الحملة الى التأكيد على تواصل طلبة الجامعة مع المؤسسات الفلسطينية، وإلى تعزيز دور الشباب الجامعي في بناء المجتمع، وتعزيز روح المشاركة، وتعزيز روح العمل التطوعي لديهم.

 

وأشار عميد شؤون الطلبة أ. محمد الاحمد الى ان طلبة الجامعة من خلال مشاركتهم بهذه النشاطات التطوعية يساهمون في تعزيز روح الانتماء للجماعة والعمل والإنجاز، حيث يشكل العمل التطوعي فرصة هامة للإسهام في بناء وتأهيل قادة الغد والمستقبل. وأضاف:" أن الجامعة اعتمدت تنظيم العمل التطوعي بجعله أحد متطلبات التخرج، فعلى كل طالب إنهاء 120 ساعة عمل في خدمة المجتمع، وهذا يساهم في ابراز دور الشباب في الخدمة المجتمعية."

وقد رحب مدير عام العمل التطوعي في وزارة الصحة د. فراس الاطرش بالفوج الجديد، مؤكدا على أهمية استثمار طاقات الشباب في القطاع الصحي بما يخدم عملية التنمية والنهوض في وطن يشكل الشباب الثروة الأساسية فيه، مثنياً على دور المتطوعين في تطوير الخدمات الصحية وتحسين التواصل بين الجمهور والطواقم الطبية وتوفير بيئة صحية صديقة للمرضى.

 

فيما أكدت منسقة العمل التعاوني في جامعة بيرزيت على نجاح التعاون بين الجامعة ووزارة الصحة في مشروع رسم البسمة وغيره من المشاريع وعبرت عن تقديرها لاندفاع الطلبة وحماسهم لهذا العمل، مؤكدة على أهمية البعد الإنساني في هذا المشروع.

 

من جهته أثنى مدير العمل التطوعي في المجمع الطبي رأفت موسى  على  دور المتطوعين من طلبة جامعة بيرزيت في تطوير جودة الخدمات المقدمة ونقل الرسائل الصحية للمجتمع.

    جميع الحقوق محفوظة © 2019 جامعة بيرزيت