This is an old archived version of Birzeit University website. Here, it is not possible to change content or submit forms. For more updated information, please visit our current website.

مسؤولون أكاديميون و مدراء معاهد من الجامعة يلتقون بوفد أكاديمي من جامعات ومعاهد كندية - أخبار

الثلاثاء
تشرين أول 25, 2011
حجم الخط A A A

عقد يوم السبت الموافق 22 تشرين الأول 2011، لقاء تحاوري أكاديمي بين وفد من جامعة بيرزيت ووفد أكاديمي كندي، بهدف التباحث في مجالات فرص  التعاون الأكاديمي ومجال الأبحاث المشتركة بين الجامعة والجامعات والمعاهد الكندية. 

ضم وفد جامعة بيرزيت كلاً من: رئيس الجامعة د. خليل هندي، ونائب الرئيس للشؤون الأكاديمية د. عدنان يحيى، ومدير معهد الحقوق د. غسان فرمند، ومدير معهد إبراهيم ابو لغد للدراسات الدولية د. عاصم خليل ، ومسؤولة العلاقات الخارجية الأستاذة دولي كعيبني، وكان الوفد الكندي من جامعة دالهاوزي الكندية قد ضم كلاً من: رئيس وزراء إقليم نوفا سكوتيا داريل ديكستر، ونائبة رئيس جامعة دالهاوزي د.مارثا كريغو وعدد من الأكاديميين الكنديين.

وعند بدء اللقاء رحب كل من ممثل كندا لدى السلطة الوطنية كريس غرينشيلدز،  ورئيس وزراء مقاطعة نوفا سكوتيا داريل دكستر بكلمات أكدت على التعاون والصلة الوثيقة بين كندا وفلسطين وتعزيز فرص التعاون والتبادل في المجالات الأكاديمية والمجتمعية بين الأطراف.

من ناحيته، رحب رئيس الجامعة د. هندي بالوفد الكندي مشيدا بدعم الوكالة الكندية للتنمية " سيدا " في دعم عدد من المشاريع في جامعة بيرزيت، مقدماً نبذة عن الجامعة ومقدمة عن وضع التعليم العالي تحت الإحتلال والصعوبات التي تواجهه الجامعة الرائدة فلسطينياً، كما وتحدث عن الحقول الأكاديمية المتعددة والأبحاث في الجامعة واصفا الجامعة بالقائدة للمجتمع الفلسطيني والمنظمات الأهلية  في مجالات عديدة،حيث يحتل خريجو الجامعة مواقع قيادية كبيرة في المجتمع أمثال د.حنان عشراوي ود. محمد اشتية وغيرهم الكثير..

وقد جرى حوار أكاديمي بين مسؤولي الجامعة والوفد الكندي الذي ركز على التعاون في مجالات الصحة العامة والطب العام والأحياء، وتحدث فيه د. يحيى عن الحقول والمجالات الأكاديمية في جامعة بيرزيت،  مشيرا الى ضرورة التشبيك مع الجامعات الدولية والكندية، وإيجاد سبل التعاون والدعم والحاجة إلى التطوير الأكاديمي لأعضاء  التدريسية والطلبة في مجالات علمية عديدة.

من جانبها تحدثت د. كريفو عن تميز جامعة دالهاوزي في مجال البحوث، وكذلك عن مجموعة من المجالات البحثية التي يمكن التعاون بها ما بين جامعة بيرزيت وجامعة دالهاوزي من أهمها: العلوم الحياتية – المياه – تقنية المعلومات – الحكم والسياسات الخارجية.

و تناول كل من د. خليل ود. فرمند دور المعاهد والمراكز في الجامعة، وعملها كجسر بين الجامعة والجهات الدولية والمجتمع الفلسطيني في تقديم الدعم المجتمعي في مجالات عديدة من أهمها: ترسيخ سيادة القانون، وتقديم الدعم الى المجتمع الفلسطيني في مجالات المياه والصحة والبيئة والوعي العام، بالإضافة الى الإهتمام بقضايا اللاجئين. كما تحدثت مسؤولة العلاقات الخارجية أ. كعيبني عن تعليم اللغة الإنجليزية في الجامعة وحاجة طلبتها إلى المزيد من التدريب والتطوير في مجال تعلم اللغة.

وقد نتج عن الإجتماع  ضرورة التعاون في مجال التبادل الأكاديمي للأساتذة والطلبة مع الجامعات والمعاهد الكندية، والإعداد لبرنامج للتبادل، بما في ذلك استقبال طلبة من كندا للدراسة ضمن برنامج الدراسات العربية الفلسطينية في جامعة بيرزيت، واستقدام أساتذة كنديين للتدريس في حقول مختلفة من أهمها: تدريس اللغة الإنجليزية والعلوم والأحياء. كما تحدث الوفدان عن ضرورة الإعداد لبرنامج بعثات لأعضاء الهيئة التدريسية لدراسة الدكتوراه وما بعد الدكتوراه، والتعاون في مجالات بحثية متعددة كمصادر المياه، الطفولة والشباب، تكنولوجيا المعلومات، علم الاجتماع وغيره.

 

    جميع الحقوق محفوظة © 2019 جامعة بيرزيت