This is an old archived version of Birzeit University website. Here, it is not possible to change content or submit forms. For more updated information, please visit our current website.

معهد إبراهيم أبو لغد يستضيف السفير الفلسطيني في فيتنام

الأربعاء
كانون الأول 24, 2014
حجم الخط A A A

استضاف معهد إبراهيم أبو لغد للدراسات الدولية في جامعة بيرزيت، السفير الفلسطيني في جمهورية فيتنام السيد سعدي الطميزي، وقدم محاضرة بعنوان: "الدبلوماسية والاقتصادات الصاعدة: فيتنام نموذجاً".

في بداية المحاضرة، رحب مدير معهد إبراهيم أبو لغد للدراسات الدولية د. عبد الكريم البرغوثي بالسفير الضيف، مؤكداً أن هذه المحاضرة تأتي ضمن سلسلة اللقاءات الدبلوماسية التي ينظمها المعهد، وتسعى لتوسيع مدارك طلبة ماجستير الدراسات الدولية وإطلاعهم على العلاقات الدبلوماسية بين فلسطين وغيرها من الدول.

ومن ثم قدم مدير برنامج ماجستير الدراسات الدولية د. أحمد العزم، تعريفاً بالسفير الفيتنامي، والذي ولد في بلدة إذنا في الخليل، والتحق في مرحلة باكرة في صفوف الثورة الفلسطينية، ومن ثم أكمل دراسته الجامعية في جامعة هانوي في فيتنام.

من جانبه، استعرض السفير الطميزي محاور عديدة حول الدبلوماسية الفلسطينية ودورها في إصدار قرارات الشرعية الدولية، كما تطرق إلى الجهد الذي بذلته السفارات من أجل الاعتراف بفلسطين في الأمم المتحدة.

وقدم السفير الطميزي، نبذة عن العلاقات الفلسطينية الفيتنامية والتي انطلقت منذ ستينات القرن الماضي،  مبيناً أن الشعب الفيتنامي الذي تعرض للعدوان وويلات الحروب، يعي أكثر من غيره أهمية السلام والاستقرار، ولذلك يتضامن دائماً مع القضية الفلسطينية ويدعمها. وأضاف: "الفيتناميون يؤمنون أن فلسطين هي بوابة فيتنام إلى الشرق الأوسط، وهم يعملون دائما من أجل الدفاع عن فلسطين وتثبيت الحقوق الفلسطينية".

وشارك الطلبة والحضور بأسئلة ساهمت وعبر إجابات السفير في الكشف عن مكانة فيتنام في العلاقات الدولية كإقتصاد صاعد وكيفة استفادة فلسطين من ذلك.

    جميع الحقوق محفوظة © 2019 جامعة بيرزيت