This is an old archived version of Birzeit University website. Here, it is not possible to change content or submit forms. For more updated information, please visit our current website.

دائرة اللغة العربية وآدابها

ترحّب دائرة اللغة العربية وآدابها بكم،
ويطيب لها أن تضع بين أيديكم تعريفاً موجزاً، وتاريخاً حافلاً من العطاء والإنجاز
والتطور في خدمة اللسان العربي الشريف، وأساس الهوية، فضلاً عن جماله في الإبانة
التي هي ترجمان القلوب، وثمرة العقول في البلاغة والفصاحة.

دائرة اللغة العربية وآدابها وحدة
تربوية تعليمية تعلّمية، أّسست في عام 1975/1976م، وهي تمنح درجة البكالوريوس، حيث
بلغ عدد خريجي الدفعة الأولى أربعة طلاّب، وتنامت الدائرة حتى وصل عدد الخريجين
سنوياً إلى أكثر من ستين طالباً وطالبة، وهي تقدّم تخصصاً منفرداً وآخر فرعياً في
اللغة العربية وآدابها، بالإضافة إلى دورها المحوري في طرح مساقين من متطلبات
الجامعة الإجبارية.  

في إطار سعي الدائرة نحو التطوير، شهدت
خطة الدائرة مراجعات مستمرة على البرامج الدراسية، ومن آخر هذه التعديلات فتح
برنامج معلّم المرحلة الأساسية العليا بالتنسيق مع كلية التربية، واستحداث برنامج
ماجستير اللغة العربية وآدابها.   

تهدف الدائرة إلى سدّ حاجة المجتمعين
الفلسطيني والعربي من الكوادر التعليمية المتميزة في مراحل التعليم العام، كما
تهدف إلى تمكين خريجيها من تسنّم درجات من العلم والمعرفة في اللغة والأدب، وتعزيز
الفصاحة وسمو اللسان قراءة وكتابة ونطقاً، وصقل شخصياتهم ومواهبهم، وإعلاء روح
الانتماء إلى لغتهم وأمتهم، مما يهيئهم ليكونوا مواطنين صالحين فعّالين في
مجتمعهم، ينضاف إلى ذلك طموح الدائرة إلى تخريج طالب باحث يحقق شروط البحث العلمي
الإجرائية، وتعزيز الطموح للدراسات العليا.

 

تأتلف
الدائرة من نخبة متميزة من الأساتذة في مختلف التخصصات، الذين تخرّجوا في جامعات
محلية وعربية وأجنبية، ويحملون درجات علمية متنوعة ابتداء من مدرّس وانتهاء برتبة
الأستاذية. ويسهم أساتذة الدائرة بفعالية في خدمة اللغة العربية، وزيادة المعرفة
الإنسانية من خلال البحث، والتأليف، وتحقيق المخطوطات، وتحكيم الجوائز الأدبية
داخل الوطن وخارجه، والمشاركة في المؤتمرات والمراكز العلمية محلياً وعربياً
ودولياً.

 وتساعد الدائرة قدر
استطاعتها في إيفاد بعض أعضاء الهيئة التدريسة لاستكمال دراساتهم العليا، فضلاً عن
اهتمامها بتواصل الأجيال، ورفدها بأعضاء هيئة تدريسية من طلبتها المتميزين بعد
استكمال دراساتهم العليا. 

تتعدد آفاق عمل خريج دائرة اللغة العربية،
حيث يشغل خريجوها مكانة مرموقة في سوق العمل، فزيادة على التدريس في المدارس، أو
مواصلة الدراسات العليا، يجد الخريّج متسعاً في سوق العمل في مراكز الأبحاث،
ومنظمات المجتمع المدني، والمؤسسات الصحفية والإعلامية تحريراً وتدقيقاً، وقد تقلّد
بعضهم مناصب إدارية عليا.

 

    البرامج

    جميع الحقوق محفوظة © 2019 جامعة بيرزيت